معا الي الجنة للتمسك بالكتاب والسنة ونهج السلف الصالح
 
الرئيسيةالقرآنالأحاديثاليوميةس .و .جمكتبة الصورقائمة الاعضاءبحـثالتسجيلدخول
 ملتقى خاص بالاخوات لا يدخله الاخوة للالتحاق به على هذا الرابط http://islamna.msnyou.com/t1520-topic
قسم مفتوح للزوار لمن يواجة مشكلة التسجيل على هذا الرابط   http://islamna.msnyou.com/f65-montada
http://islamna.msnyou.com/t1635-topic#4736 لمن يعانى التسجيل والدخول الى المنتدى زيارة هذا الرابط والتعليق دون تسجيل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 اترضى ان تأمر بالمنكر وتنهى عن المعروف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zmzm



عدد الرسائل : 9
Personalized field :
تاريخ التسجيل : 17/05/2008

مُساهمةموضوع: اترضى ان تأمر بالمنكر وتنهى عن المعروف   الأحد 18 مايو 2008, 16:56

بسم الله الرحمن الرحيم
وبه الاعانة
وعليه التكلان
أترضى أن تكون كذلك ؟
أترضى أن تكون أمة محمد صلى الله عليه وسلم كلها بخير إلا أنت ؟!
أترضى أن تكون أمة كاملة بعافية إلا أنت ؟
تأمل في قول من لا ينطق عن الهوى صلى الله عليه وسلم : كل أمتي
معافى إلا المجاهرين ، وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا
ثم يُصبح وقد ستره الله فيقول : يا فلان عملت البارحة كذا وكذا ! وقد
بات يستره ربه ، ويُصبح يكشف ستر الله عنه . رواه البخاري .


3028 - كل أمتي معافى إلا المجاهرين ، وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا ، ثم يصبح وقد ستره الله ، فيقول : يا فلان ، عملت البارحة كذا وكذا ، وقد بات يستره ربه ، ويصبح يكشف ستر الله عنه
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 6069



فهل رضيت بهذا أيها العاصي ؟

الى كل صاحب صورة رمزية فيها خروج عن الشرع
الى كل صاحب توقيع في ملفه الشخصي اعلم بانك محاسب
إلى كل صاحب معصية ظاهرة
وإلى من جاهَرَ بمعصيته
وإلى من تبجّح بالمعايب ، وادّعى الحُريّـة
إلى من نفث دخان سيجارته أمام الناس
إلى من أسمع الحيّ والشارع الذي يمرّ به أصوات الموسيقى الصاخبة
، أو الأغاني الماجنة إلى من باع المُحرّمات جهاراً نهاراً
إلى من ساهَم بالحرام بيعا أو شراء أو مساهمة

إلى من تبرّجت وأظهرت محاسنها
إلى من لبست الضيق والقصير أمام الناس – رجالا أو نساءا –
إلى من غيّرت خلق الله ، بنمص أو وشم أو بِتَفلّج أو وصل شعر
إلى من وقفت على قارعة الطريق أو في السوق تُكلّم هذا أو تُحادِث ذاك

إلى هذا وإلى تلك

إليهم جميعاً

قبل أن تُجاهِروا بمعاصيكم قفوا ألف مرّة ، وسائلوا أنفسكم :

أَمِن العقل أن تكون أمة الإسلام بخير ما عدانا ؟
أمْ مِن الحكمة أن نكون من شرّ الناس ؟
أمْ مِن الوعي أن نكون دعاة على أبواب جهنم – ربما – بأفعالنا ؟
وليست المجاهرة في صورتها الظاهرة الواضحة فحسب ، ولذا قال عليه
الصلاة والسلام : وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا ثم يُصبح
وقد ستره الله فيقول : يا فلان عملت البارحة كذا وكذا ! وقد بات يستره
ربه ، ويُصبح يكشف ستر الله عنه .

هذا نوع من أنواع المجاهرة ، ولون من ألوان الوقاحة ، وصورة من صور نزع الحياء فكيف الحال بك اخي وان تضع صورة رمزية لمرأة عارية الراس والجسد وكيف بك وان تضع صور لاعداء الله والاسلام وكيف بك اخي وان تضع تواقيع لم ينزل الله بها سلطان ويراها الجميع ولا يكتفي العاصي بأن تجرأ على معصية من لا يُعجِزه شيء في الأرض ولا في
السماء ، حتى أصبح يُعلن بسوءاته أمام الناس ، ويفتخر بقاذوراته أمام الملأ
ويُظهر معايبه على أنها مفاخر !

ما حيلتي فيمن يرى = أن القبيح هو الحسن

وقول ربنا أصدق وأبلغ :
( أَفَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآَهُ حَسَنًا ) ؟

فيا من جاهَر بالمعصية لا تظنّ أن هذه المجاهرة تعود عليك وحدك
أو أنها لا تضر إلا بك
أو أنك تملك مُطلق الحريّة في ممارسة ما تُريد

ولكنك بفعلك هذا هوّنت من شأن المعصية
وزيّنتها للآخرِين
وجرأت غيرك عليها
فتحمل وزرهم مع أوزارك

فاستتر بستر الله سترك الله فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العَرض

ملاحظة : اخواني الاعزاء ان هذا المنتدى اجمل منتدى رأيته بالالتزام بما امر الله ورسوله من مواضيع وصور رمزية جميلة وامر بمعروف ونهي عن المنكر فبورك صاحب هذا المنتدى وجزاه الله خير الجزاء وبوركتم اخواني جميعا لما تكتبون من مواضيع قيمة ونيرة وارجوا منكم نقل هذا الموضوع الى بعض المنتديات الكثيرة الكثيرة ممن ترون تواقيعهم فوالله اخوانكم كثير غارقون بهذه الامور ولقد رأيت الكثير وتكلمت مع الكثير فاعملوا بهذا الامر وجزاكم الله خير الجزاء

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نور الايمان
مشرفة عام
مشرفة عام


عدد الرسائل : 917
Personalized field :
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: اترضى ان تأمر بالمنكر وتنهى عن المعروف   الإثنين 19 مايو 2008, 00:06

66
قبل التعليق على الموضوع

اولا : سعدنا بموجودك معنا

وثانيا : لقد قمت بنقل الموضوع الي القسم الخاص به تقبلى اعتذراى


zmzm كتب:



ملاحظة : اخواني الاعزاء ان هذا المنتدى اجمل منتدى رأيته بالالتزام بما امر الله ورسوله من مواضيع وصور رمزية جميلة وامر بمعروف ونهي عن المنكر فبورك صاحب هذا المنتدى وجزاه الله خير الجزاء وبوركتم اخواني جميعا لما تكتبون من مواضيع قيمة ونيرة وارجوا منكم نقل هذا الموضوع الى بعض المنتديات الكثيرة الكثيرة ممن ترون تواقيعهم فوالله اخوانكم كثير غارقون بهذه الامور ولقد رأيت الكثير وتكلمت مع الكثير فاعملوا بهذا الامر وجزاكم الله خير الجزاء



جزاكى الله خيرا على تقيمك الطيب للمنتدى

فهدفنا الاول والاخير رضا الله والالتزام بما امر الله ورسوله

واى شىء مخالف يكتبه الاعضاء نزيله ان شاء الله دون الرجوع للعضو
وجزاكى الله خير لطيب دعائك

يظن الناس بى خيرا وان لشر الخلق ان لن تعفو عنى

اما بالنسبة لموضوعك هام جدا للغاية

وهذا بلا شك.. أمرٌ خطير جداً .. نتيجته عدم مغفرة الذنب ..
لكنه ينقسم إلى مجاهرةٍ ومفاخرة .. تستلزم الواحدة منها الأخرى بوجهٍ أو بآخر
فالمفاخرة بالمعصية.. تستلزم الإخبار بها والجهر بفعلها..
والمجاهر بالمعصية يفتخر بفعله هذا.. وإلا لما جهر بالمعصية والإثم

المجاهرة بالمعصية فيها استهزاء بالله جل وعلا..
وكأنك تقول: ها أنا ذا وقد عصيت الله ولم يحل بي شيء!
والمجاهر بالمعاصي الناشر لها في الحقيقة محارب لله
ويلقى جزاء أفعاله في الدنيا من ضيق وكدر وخزي ومهانة

وهذا بلا شك حلمٌ من الله تعالى..
فلو شاء الله لخسف به الأرض وهو يعصيه.. أو شل حركته قبل أن يعصيه..
ولكن جهل الإنسان وظلمه نفسه يمنعانه من إدراك ذلك والحكمة منه
إضافة إلى ذلك ففي الجهر استخفاف بشعور المؤمنين الصادقين و عناد لتعاليم الدين !

والمجاهر بالمعصية يقع في عدة معاصي أخرى.. منها :
كشف ستر الله تعالى
نشر الرذيلة بين المسلمين
الدعوة إلى المعصية والفساد

أما المفاخرة قد تؤدي بالإنسان إلى الردة والخروج من الإسلام والعياذ بالله
واقتبس هنا كلام الشيخ العثيمين


وقد يدخل تحت هذا من يرفع صوت الغناء والمسيقى في سيارته
أو من يضع وصلة الأغنية أو صور نساء في توقيعه
أو من يشجع البرامج المحتوية على المعاصي مثل ستار أكاديمي وغيره



قال الله تعالى:
((إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة))
النور 19


جعلني الله وإياكم من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه .. وهدانا وإياكم إلى الحق وإلى طريقه المستقيم



سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عضو تشكره
عضو ماسى
عضو ماسى


عدد الرسائل : 573
Personalized field :
تاريخ التسجيل : 26/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: اترضى ان تأمر بالمنكر وتنهى عن المعروف   الإثنين 19 مايو 2008, 05:18

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

جزاكى الله خيراً ( زمزم ) وهدانا وإياكى إلى طريقه المستقيم وعفانا وجميع المسلمين من الوقوع فى المعاصى



وخير مابدأتى به هو أمرك بالمعروف ونهيك عن المنكر فجعلكى الله ممن يلتحقون بركب السائرين فى هذا الدرب والذين قال فيهم سبحانه

{وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ

سَيَرْحَمُهُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} (71) سورة التوبة



وقد صارت المجاهرة بالمعاصي فى حياتنا أمراً شائعاً معروفاً، وفعلاً شائناً مألوفاً عندالكثيرين من العاصين،



فإنّ جَهْر المذنب بما فعل من القبائح فيه جناية على ستر الله الذي سَدَلَهُ عليه،وفيه استخفاف بأحكام الإسلام وما نبذ من المحرّمات، وفيه تحريك وتهييج لرغبة الشرّفي السامعين





وسؤال أود أن أتوجه به إلى المجاهرين بالمعاصى



أفأمنتم مكر الله ؟؟!!!!!

أفأمنتم عقاب الله ووعيده ؟؟؟؟!!!!



{أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ} (99) سورة الأعراف



{أَفَأَمِنَ الَّذِينَ مَكَرُواْ السَّيِّئَاتِ أَن يَخْسِفَ اللّهُ بِهِمُ الأَرْضَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذَابُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَشْعُرُونَ} (45) سورة النحل



إن من اهم العقوبات التى تلحق بالمجاهرين بمعصية الله هى إهلاك الله إياهم وإبادتهم عن بكرة ابيهم



هكذا سنة الله تعالى في الكون فما أعلن قوم التجرؤ على الله بالمعاصي والتبجح بهاإلا وأهلكهم الله وقضى عليهم ودمرهم.. والمتأمل في سير الغابرين والأقوام السالفينيجد ذلك جلياً واضحاً

فما الذي أهبط آدم من الجنة؟

وما الذي أغرق قوم نوح؟

وما الذيأهلك عاداً بريح صرصر عاتية؟

وما الذي أهلك ثمود بالصاعقة؟

وما الذي قلب على قوملوط ديارهم وأتبعها بالحجارة من السماء؟

وما الذي أغرق فرعون وجنده؟

وما الذي..؟وما الذي..؟

إنها المعاصي والمجاهرة بها.





وطوبى لمن إذا مات ماتت ذنوبه معه!





رابط محاضرة: المجاهرة بالمعاصي (الشيخ سلمان العودة)



رابط محاضرة: المجاهرون بالمعاصي ( الشيخ محمد صالح المنجد)







سبحانك اللهم وبحمدك لاإله إلا أنت استغفرك واتوب إليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اترضى ان تأمر بالمنكر وتنهى عن المعروف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
معا الي الجنة :: المنتدى الإسلامى :: واحـــــة الإســـلام العــامـــة-
انتقل الى: