معا الي الجنة للتمسك بالكتاب والسنة ونهج السلف الصالح
 
الرئيسيةالقرآنالأحاديثاليوميةس .و .جمكتبة الصورالأعضاءبحـثالتسجيلدخول
 ملتقى خاص بالاخوات لا يدخله الاخوة للالتحاق به على هذا الرابط http://islamna.msnyou.com/t1520-topic
قسم مفتوح للزوار لمن يواجة مشكلة التسجيل على هذا الرابط   http://islamna.msnyou.com/f65-montada
http://islamna.msnyou.com/t1635-topic#4736 لمن يعانى التسجيل والدخول الى المنتدى زيارة هذا الرابط والتعليق دون تسجيل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 الوسيلة العملية الثالثة لصلة الارحام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عضو نشكره
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 21
Personalized field :
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: الوسيلة العملية الثالثة لصلة الارحام   الخميس 27 مارس 2008, 09:47

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة التكافل العائلى ان الاسلام اوجب الزكاة على الغنى لتعطى للفقير وجعل فى المال حقا سوى الزكاة وهو الصدقة وجعل ثواب الصدقة للفقير ذى الرحم اثنتين صدقة وصلة رحم فقد سالت النبى صلى الله علية وسلم زينب امراة عبدالله بن مسعود وكانت امراة صناع تغزل وتكتسب هل يجزى عنها نفقتها على ايتام فى حجرها وعلى زوجها ؟ فقال صلى الله علية وسلم نعم ولها اجران اجر القرابة واجر الصدقة وقد اوجب الاسلام على المسلم القادر ان يكفل اقاربة غير القادرين والذين نفقتهم واجبة علية فالاب العاجز نفقتة على ولدة القادر والاخت الفقيرة التى ليس لها زوج كفالتها على اخيها القادر وهكذا وفى كثير من العائلات نجد الغنى والفقير وقد يجنح الفقير الى الانحراف بسبب فقرة وعدم كفالة اغنياء عائلتة لة فيزداد حقدا عليهم وقد يسبب سلوك الفقير المنحرف الى نفور القادرين منة وعدم النفقة علية ورسولنا الكريم صلى الله علية وسلم يعلمنا ان افضل الصدقة على امثال هؤلاء حتى نعالج ما فى نفوسهم ونمنع انحرافهم يقول صلى الله علية وسلم افضل الصدقة الصدقة على ذى الرحم الكاشح والكاشح هو الذى يضمر العداوة ولذلك يجب على كل عائلة الا تنسى هؤلاء الذين زواهم الفقر جانبا وانزلتهم مصارع الحياة الى قاعها وعلى كل عائلة ان تجتهد فى احياء صور التكافل المختلفة ماديا ومعنوية والا تسمح ال عائلة لنفسها بنسيان جزء منها بة ظروف الحياة الى مكان سحيق يصعب معها انتشالة منها وصور التكافل عديدة منها 1-- صناديق تكافل لحالات الطوارىء بحيث يدفع كل قادر على الكسب مبلغا شهريا وينفق من حصيلة الصندوق على حالات الطوارىء وصناديق التكافل لها لوائح معروفة فى تنظيم جمع الاشتراك وكيفية الصرف وغيرها 2== الجمعيات المالية الشخصية وتكون بصور تكافلية فمثلا شاب يريد الزواج يحصل على الجمعية اولا واولئك الذين تزوجوا يحصلون عليها اخرا وكذلك رجلا يريد ان يقوم ببناء بيتة وخلافة 3=== صندوق الفقراء وينفق منة على الايتام من العائلة او العاجزين او اكساب المعدوم بعمل مشاريع صغيرة للقادرين عن العمل منهم ويمكن تمويل هذة الصناديق من 0000 1== زكاة المال والزروع حيث جزء من هذة الزكاوات توجة لهذا الصندوق 2== فضل الزاد وهو ما يستغنى عنة الناس من ملابس واجهزة وخلافة 3== الصدقات 4== الاضحية 5== المناسبات الشخصية الوليمة العقيقة 6== الاشتراكات المالية وغيرها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عضو تشكره
عضو ماسى
عضو ماسى
avatar

عدد الرسائل : 573
Personalized field :
تاريخ التسجيل : 26/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الوسيلة العملية الثالثة لصلة الارحام   الجمعة 28 مارس 2008, 06:19

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا ً أخي ( عصام أبو اليزيد ) على عرضك وطرحك لكيفية علاج تفكك الروابط الاجتماعية والأسرية





في صحيح مسلم عن جابر أن رسول الله [ ص ] قال لرجل:" ابدأ بنفسك فتصدق عليها , فإن فضل شيء فلأهلك , فإن فضل شيء عن أهلك فلذي قرابتك , فإن فضل عن ذي قرابتك شيء فهكذا وهكذا . . . " .







{يَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنفِقُونَ قُلْ مَا أَنفَقْتُم مِّنْ خَيْرٍ فَلِلْوَالِدَيْنِ وَالأَقْرَبِينَ وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا تَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللّهَ بِهِ عَلِيمٌ} (215) سورة البقرة





النفقة على الوالدين وأثرها فى إشاعة الحب وتقوية أواصر الأسرة

يقول صاحب تفسير فى ظلال القرآن بتصرف



لقد علم الله أن الإنسان يحب - أول ما يحب - أفراد أسرته الأقربين . . عياله . . ووالديه . فسار به خطوة في الإنفاق وراء ذاته إلى هؤلاء الذين يحبهم ; ليعطيهم من ماله وهو راض ; فيرضي ميله الفطري الذي لا ضير منه , بل فيه حكمة وخير ; وفي الوقت ذاته يعول ويكفل ناسا هم أقرباؤه الأدنون , نعم , ولكنهم فريق من الأمة , إن لم يعطوا احتاجوا . وأخذهم من القريب أكرم لهم من أخذهم من البعيد . وفيه في الوقت ذاته إشاعة للحب والسلام في المحضن الأول ; وتوثيق لروابط الأسرة التي شاء الله أن تكون اللبنة الأولى في بناء الإنسانية الكبير .





النفقة على الأقربين وأثرها فى إشاعة الحب وتقوية أواصر الأسرة







يقول صاحب تفسير فى ظلال القرآن بتصرف :



ولقد علم الله أن الإنسان يمد حبه وحميته بعد ذلك إلى أهله كافة - بدرجاتهم منه وصلتهم به - ولا ضير في هذا . فهم أفراد من جسم الأمة وأعضاء في المجتمع . فسار به خطوة أخرى في الإنفاق وراء أهله الأقربين , تساير عواطفه وميوله الفطرية , وتقضي حاجة هؤلاء , وتقوي أواصر الأسرة البعيدة , وتضمن وحدة قوية من وحدات الجماعة المسلمة , مترابطة العرى وثيقة الصلات .

النفقة على اليتامى والمساكين وابن السبيل وأثرها على ترابط المجتمع ونشر السلام بين طوائف طبقاته



يقول صاحب تفسير فى ظلال القرآن بتصرف



وعندما يفيض ما في يده عن هؤلاء وهؤلاء - بعد ذاته - فإن الإسلام يأخذ بيده لينفق على طوائف من المجموع البشري , يثيرون بضعفهم أو حرج موقفهم عاطفة النخوة وعاطفة الرحمة وعاطفة المشاركة . . وفي أولهم اليتامى الصغار الضعاف ; ثم المساكين الذين لا يجدون ما ينفقون , ولكنهم يسكتون فلا يسألون الناس كرامة وتجملا ; ثم أبناء السبيل الذين قد يكون لهم مال , ولكنهم انقطعوا عنه , وحالت بينهم وبينه الحوائل وهؤلاء جميعا أعضاء في المجتمع ;



والإسلام يقود الواجدين إلى الإنفاق عليهم , يقودهم بمشاعرهم الطيبة الطبيعية التي يستجيشها ويزكيها . فيبلغ إلى أهدافه كلها في هوادة ولين

يبلغ أولا إلى تزكية نفوس المنفقين . فقد أنفقت طيبة بما أعطت , راضية بما بذلت , متجهة إلى الله في غير ضيق ولا تبرم .

ويبلغ ثانيا إلى إعطاء هؤلاء المحتاجين وكفالتهم

ويبلغ ثالثا إلى حشد النفوس كلها متضامنة متكافلة , في غير ما تضرر ولا تبرم . . قيادة لطيفة مريحة بالغة ما تريد , محققة كل الخير بلا اعتساف ولا افتعال ولا تشديد !







سبحانك اللهم وبحمدك لاإله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الوسيلة العملية الثالثة لصلة الارحام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
معا الي الجنة :: المنتدى الإسلامى :: واحـــــة الإســـلام العــامـــة-
انتقل الى: